logo

اكتب قصة انتهاك تعرضت له

إخبار المرصد العراقي لحقوق الإنسان بقصة انتهاك تعرّضت له قد تساعدك وآخرين في تجاوزه، لأنَّ المرصد العراقي لحقوق الإنسان يحاول أن يكون صوتاً عالياً مُدافعاً عن حقوق المدنيين، وهو أيضاً يضغط على السلطات المحليّة، بكافّة أشكالها، من أجل انتهاج أسلوب قانوني ودولي وإنساني في التعامل مع المدنيين وحفظ كرامتهم وأجسادهم وأراوحهم وأموالهم وممتلكاتهم من أيِّ أذى قد يصابون به جرّاء الأساليب الخاطئة في إدارة السلطة.

"قصّتك قد تحدث فرقاً"، هذا ما عليك أن تفكّر فيه أيضاً، ولذا لا يجب أن تتكتّم عليها، فالانتهاك الذي تعرّضت له مرّة، قد يتكرّر معك أو مع غيرك، وإخبارك عنه سيساعد الرأي العام المحلي والدولي في تشخيص المشكلات والأساليب الخاطئة لدى السلطات.. عليك تذكّر هذا جيّداً.

قد تطلب إدارة المرصد العراقي لحقوق الإنسان التواصل معك لتستعلم منك أكثر عن قصتك وظروفك. قد يفوتك الحديث عن تفاصيل مهمة، وهي قد تكون لبّ القضيّة، ومفتاح حلّها، أو الوصول إلى المتسبّب بالانتهاك الذي حصل لك، فلا تترد من التواصل، ففي حال أردت التكّتم على البوح باسمك وهويتك وأردت اخفاءهما، فإن المرصد العراقي لحقوق الإنسان سيتعامل مع كل المعلومات التي ترفدها به بسريّة تامّة.

عليك أن تتذكر أيضاً أن الأحداث الفرديّة ساعدت في تعديل قوانين محليّة ودولية، وأدّت إلى محاكمة أشخاص مستهترين بالقانون والعدالة، وقصّتك قد يشترك معك فيها أشخاص آخرين، إلا أنهم لم يجدوا الطريق لإخبارها، لكنك تمتلك طريقاً قد تُساعد في الحدِّ من الانتهاكات، فلا تتردد.

ارسل قصتك على الإيميل:   iohr@rights-iq.org    أو على صفحتينا في الفيس بوك:  

1-  المرصد العراقي لحقوق الإنسان
2- Iraqi Observatory for Human Rights - المرصد العراقي لحقوق الانسان