logo

أرقام أعداد القتلى المدنيين في الموصل خطيرة

 REUTERS/Goran Tomasevic REUTERS/Goran Tomasevic

قال مدنيون نزحوا من الساحل الأيسر في الخامس عشر من ديسمبر الماضي، وتحدث إليهم المرصد العراقي لحقوق الإنسان هاتفياً، إن "طيران التحالف الدولي يقصف عدد قليل من عناصر تنظيم داعش يتواجدون في الأحياء السكنية. هذا القصف يتسبب بمقتل أعداد أكبر من المدنيين. عناصر التنظيم يتعمدون التواجد بيننا في الأحياء السكنية".

 

 

 

28 - 1 - 2017

 

وثق المرصد العراقي لحقوق الإنسان من خلال أعضاء شبكة الرصد في مناطق شمال العراق، مقتل المئات من المدنيين في مدينة الموصل خلال شهر واحد  20-12-2016 / 20-1- 201، نتيجة الأعمال الإرهابية التي قام بها تنظيم "داعش" والقصف غير الدقيق لطيران التحالف الدولي.

وقال التقرير الذي كانت مصادر فرق طبية وإغاثية  ومصادر من المدنيين في الموصل، إن 1428 مدنياً قتلوا خلال شهر واحد من العشرين من ديسمبر الماضي إلى العشرين من يناير الحالي. ويبدو أن الرقم أكبر من ذلك، على إعتبار التسجيل الرسمي لدى المستشفيات الحكومية لتلك الحالات.

قال مدنيون نزحوا من الساحل الأيسر في الخامس عشر من ديسمبر الماضي، وتحدث إليهم المرصد العراقي لحقوق الإنسان هاتفياً، إن "طيران التحالف الدولي يقصف عدد قليل من عناصر تنظيم داعش يتواجدون في الأحياء السكنية. هذا القصف يتسبب بمقتل أعداد أكبر من المدنيين. عناصر التنظيم يتعمدون التواجد بيننا في الأحياء السكنية".

 

 REUTERS/Ahmed Jadallah

وفي تصريحات صحافية له في الثامن عشر من يناير الحالي، قال الضابط في قيادة عمليات نينوى العقيد أحمد الجبوري إن "ثمانية مدنيين قتلوا بقصف جوي لطائرة من دون طيار تابعة للتحالف على مجلس عزاء في حي الشفاء غربي الموصل، وأن المعزين كانوا داخل منزل لتقديم التعازي لذوي أحد الأشخاص المتوفين من أبناء عمومة النائب في البرلمان العراقي فارس السنجري".

مصادر طبية قالت خلال مقابلة مع المرصد العراقي لحقوق الإنسان إن "مستشفى غرب أربيل الذي يستقبل الجرحى والقتلى من المدنيين في الموصل، يشهد يومياً وصول العشرات منهم بسبب قصف طيران التحالف الدولي أو القصف العشوائي لتنظيم داعش على المناطق السكنية".

قال عضو شبكة الرصد في المرصد العراقي لحقوق الإنسان والذي إطلع على الأوضاع في مستشفى غرب أربيل إنه "إطلع على إحصائيات داخل المشفى تفيد بأن نصف الرقم 1428 كان من الأطفال وصدرت لهم شهادات وفاة وسُجلت حالاتهم بشكل رسمي".


وفي تقريره السابق الذي وثق أعداد القتلى من المدنيين بعد شهرين على معركة الموصل، قال المرصد العراقي لحقوق الإنسان، إن 762 من القتلى المدنيين سُجلوا بشكل رسمي منذ السابع عشر من تشرين الأول / أكتوبر الماضي وحتى مساء يوم 22 كانون الأول \ ديسمبر الماضي.

 

 REUTERS/Goran Tomasevic

يبدي المرصد العراقي لحقوق الإنسان قلقه الشديد على حياة مئات الآلاف من المدنيين الذين ما زالوا داخل أحياء مدينة الموصل في المناطق التي يسطير عليها تنظيم "داعش"، ويحذر من إحتمالية تعرض المزيد من المدنيين للقتل والتعذيب والإصابات نتيجة المعارك الدائرة هناك.

ويطالب المرصد الحكومة العراقية وطيران التحالف الدولي وجميع القوات المشاركة بمعركة تحرير الموصل، بالحفاظ على سلامة المدنيين وإيلاء سلامتهم الأولوية في كل خططهم، كما يؤكد المرصد ضرورة أن تكون ضربات التحالف الدولي دقيقة وأن لا تتسبب بإصابات للمدنيين العُزل من سكان مدينة الموصل.

ويحذر المرصد من استخدام التنظيم للمدنيين الذين يتواجدون في المناطق الخاضعة لسيطرته، دروعاً بشرية، ويدعو الحكومة العراقية وجميع من يساندها في معركة تحرير الموصل بالإلتزام بالقانون الدولي الإنساني وباتخاذ الخطوات اللازمة للحد من خطورة التنظيم تجاه المدنيين. 

المزيد في تقارير